الطريق إلى الخير
اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا


الموقع الرسمى للجمعية الشرعية ببنى حميل
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حكم صلاة المنفرد خلف الصف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
i am genius
عضو جديد
عضو جديد
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 123
نقاط : 379
تاريخ الميلاد : 01/03/1996
تاريخ التسجيل : 02/10/2010
العمر : 21
الموقع : www.zizosllam.yoo7.com
العمل/الترفيه : الإنترنت
المزاج : لا شئ

مُساهمةموضوع: حكم صلاة المنفرد خلف الصف   الأربعاء أكتوبر 06, 2010 8:55 pm

حكم صلاة المنفرد خلف الصف


بسم الله الرحمن الرحيم


الحمد لله رب العالمين ، وأصلي وأسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .

أما بعد :
فهذه المسألة اختلف فيها العلماء على ثلاثة أقوال ، فمذهب الأئمة الثلاثة : أن الرجل الواحد يجوز له أن يصف خلف الصف وحده لعذر أو لغير عذر ، وهذا مذهب الحنفية ، والمالكية ، والشافعية ، واحتجوا بوقوف المرأة خلف الرجل ، فإنها تقف خلف الرجل وحدها ، وتقف خلف الصف وحدها كما تبث في الصحيح .
لكن في الإستدلال نظر : فإن المرأة نص النبي - صلى الله عليه وسلم- على جواز وقوفها وحدها مع الرجال ، وثبت في السنن أنه قال : { لا صلاة لفرد خلف الصف } [1] رواه أحمد وابن ماجه .
ففرق النبي صلى الله عليه وسلم بين الرجل والمرأة ، وهذا هو المشهور من مذهب الإمام أحمد : أن المشروع للمرأة أن تصف خلف الرجل وحدها ، وأن الرجل لايكون وحده ، فإن فعل فلا صلاة له إذا صلى ركعة فأكثر سواء كان لعذر أو لغير عذر ، للحديث الذي ذكرناه آنفا وعمومه .
والقول الثالث : اختاره شيخ الإسلام بن تيمية وابن القيم وغيرهما من المحققين أن في هذا تفصيلا ، وهو أنه إذا وجد في الصف محلا يقف فيه ، لم يصح أن يقف وحده خلف الصف ، وإن لم يجد محلا يقف فيه ، جاز له أن يصف وحده بل وجب عليه ، ولا يترك الجماعة ، وهذا هو الصواب ، والدليل على هذا أن العلماء رحمهم الله أجمعوا على أن جميع ما يجب في الصلاة ، يجب مع القدرة عليه ، وأنه إذا عجز عنه سقطت عليه المصافة ، وكذلك الفاتحة وغيرها من أركان الصلاة وواجباتها تسقط مع عدم القدرة ، فمن باب أولى وأحرى سقوط المصافة المختلف في وجوبها إذا تعذر الوقوف في الصف ، ويؤيد هذا أن صلاة الجماعة فرض عين على الرجل المكلف ، فإذا أدرك الناس يصلون ، ولم يجد في الصف موضعا يقف فيه ، فإن ترك الصلاة فقد ترك ماهو فرض وهو صلاة الجماعة ، وإن صلى معهم ووقف وحده ، فقد أدرك هذا الفرض وسقطت عنه المصافة التي تعذرت عليه .
وهذا القول هو الموافق لأصول الشريعة وقواعدها ،فنقف كما قال النبي صلى الله عليه وسلم : { لا صلاة لفرد خلف الصف } [2] فمتى صلى خلف الصف لغير عذر لم تصح صلاته إذا كان رجلا ونقول أيضا : إن هذا الواجب يسقط بالعجز عنه ، لقول الله سبحانه وتعالى :{ فَاتَّقُواْ اللهَ مَاسْتَطَعْتُمْ } وقوله صلى الله عليه وسلم :{ إذا أمرتكم بأمر فأتوا منه ماستطعتم } متفق عليه ، فلم يوجب علينا ما لا نستطيعه ، فلا واجب مع عجز ، كما لا محرم مع اضطرار .. والله أعلم وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.zizosllam.yoo7.com
 
حكم صلاة المنفرد خلف الصف
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الطريق إلى الخير :: منتدى العلوم الشرعيه :: قسم الفقه وأصوله-
انتقل الى: